الدكتور عمر بلقزيز في ذمة الله

img

انتقل إلى عفو الله و رحمته اليوم القيادي البارز و أحد مؤسسي حزب الاتحاد الدستوري عمر بلقزيز ، بعد صراع طويل مع مرض لم ينفع معه علاج.و للإشارة ففإن الدكتور عمر بلقزيز ، تقلد عدة مناصب سياسية من بينها مفتش عام لحزب الاتحاد الدستوري ، رئيس فريق الاتحاد الدستوري بالبرلمان لعدة مرات ، كما يعتبر الفقيد من أكبر المحللين السياسيين الذين عرفهم المغرب خلال العقود الأخيرة .

و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة ( المنبر المراكشي)  بأحر التعازي لعائلته الصغيرة و الكبيرة و لكافة أسرته السياسية راجين من الله تعالى أن يسكنه فسيح جنانه و أن يلهم اهله الصبر و السلوان و إنا لله و إنا إليه راجعون/

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة