العقار بمراكش : والوضع الحالي لإسكان أفراد الطبقة الوسطى

الفتاوي

عمارة

محمد أسامة الفتاوي :رئيس الجمعية الجهوية للوسيط العقاري لجهة مراكش تانسيفت الحوز يصرح للمنبر المراكشي على إثر الدراسات التي قام بها في اطار الازمة، وارتباطها بالعقار   بمراكش :قال ان أسعار العقار خلال الفترة الاخيرة بالمدينة ، والنواحي بعد أن تهاوى فيها حجم البيع إلى مستويات غير متوقعة ارتباطا بالأزمة المالية والاقتصادية العالمية وتداعياته قد شهدت تراجعا على العموم بحوالي 0.6 في المائة، وأسعار الفيلات ب4.3 في المائة، والشقق ب0.5 في المائة، مقابل ارتفاع أسعار المنازل ب 1.4 في المائة، وبخصوص العقار التجاري تراجعت أسعار الأراضي ب1.4 في المائة، في حين ارتفعت أسعار المحلات التجارية و أن فكرة السكن الاقتصادي المدعوم من طرف الدولة والذي يستفيد من إعفاء تام من الضرائب سرعان ما تحولت عن أهدافها الحقيقية، وأصبحت وسيلة لمراكمة الأرباح، وظهرت مقاولات عقارية عملاقة أصبحت تجني أرباحاً خرافية من وراء بيع شقق غير لائقة وصغيرة ومع دلك تلقى  إقبالا من طرف الشرائح المحسوبة على الطبقة الوسطى على اقتناء السكن الاجتماعي المخصص أصلا للطبقات الفقيرة. والسبب الرئيسي هو غلاء السكن المتوسط. لذلك ندعو الحكومة  للالتفاتة الى المواطن العادي الذي اكل الحوت الكبير حقه في السكن../

.

مواضيع متعلقة

2 thoughts on “العقار بمراكش : والوضع الحالي لإسكان أفراد الطبقة الوسطى”

  1. اشرف بن مشيش

    نرجوا ان تتلتفت الجهات المسؤولة لمراقبت الميتثمرين في هدا المجال الدي هو السكن الاجتماعي وشكرا للرئيس على هده الالتفاتة.

  2. نجوى الخالدي

    شكرا جزيلا على هده الالتفاتة فالوقت الحاي لا يجد المواطن البسيط على الاقل حقه في السكن مع ان الدولة قامت بدورها على احسن وجه .

التعليقات مغلقة